العنوان

اسم الكاتب

تاريخ النشر

-

منهجية التفكير كما يبرزها القرآن الكريم

د. المقرئ أبو زيد الإدريسي

لقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بالتدبّر في كتابه وأمرنا من خلال كتابه بالتدبّر في كونه وخلقه وشؤونه ، أمراً يأتي في مساق الاستفهام والنفي الإنكاري )أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها( . والآية تورّي بطريقة

تعقد المفاضلة بين الأشخاص أحياناً على شكل مقابلة بين مناهج من حيث أن الشخص هنا تعبير بالصفة عن حقيقة مسمى منهجه في البحث، ومن هذه المقارنات التفاضلية لها تحكم باطني بوجهة التفضيل، مثل مقابلة الفيلسوف والمتدين كتعبير عن خصائص بنيوية في المنهج تختزلها صفة كل منهما.

دعنا نفحص بعض هذه الخصائص وعلاقتها بالمنهج.

يمثل " إعمال العقل " جهداً نظرياً متماسكاً يتناول بالبحث الموقف المتوجس في العقل عند التراثيين الحرفيين بما يوضح العلاقة الجدلية بين العقل والنص وآليات تفاعلهما لإصلاح الحياة بعيداً عن ادعاءات وتجاوزات الطرح الحداثي لهذه الإشكالية . وكما يؤكد المؤلف من البداية فإن البحث يبرز عجز العقليتين التراثية والوضعية عن إحداث الن